التخطي إلى المحتوى الرئيسي

المشاركات

عرض المشاركات من يونيو, 2009

النوم في العراء.. المكوث في الشوارع.. أكل القمامة، إلى ماذا ستقود محمد؟

تقرير قدمته عبر أثير راديو البلد (بعد إعادة التحرير) وسيم الوجه، يرتدي ملابسا مزق نصفها و وضع نصفها الآخر في جيوبه، يصمت أحيانا و يصرخ أخرى، يقف و يركض هنا و هناك، تختفي خلف ملامحه 23 سنة أتمها في الخامس من نيسان الماضي، يراه المارة عادة قرب دوار السينما في جنين، إنه محمد ياسر الجعبري، الذي يعرف بالمجنون، و لكن، ما حالته بالضبط؟

تقول زوجة أبيه أم إسلام إنه يعاني تخلفا عقليا، و حجم عقله صغير بحسب تشخيص مستشفى بيت لحم التي عبرت عن عدم قدرتها لاستيعاب مثل حالته و لا تستطيع تقديم شيء له.
أما التشخيص الطبي لمحمد فيوضحه طبيب الأمراض النفسية في جنين مالك حسان في تقرير حول حالته، بأنه يعاني تخلفا عقليا شديدا مصحوبا باضطرابات عدوانية تجاه الآخرين، حيث يتجول في الشوارع و يأكل القمامة، يدخل البيوت مسببا الرعب و الخوف الشديد لأهلها، و وضعه الحالي أصبح غير طبيعيا على حد تعبيره، ما يوجب ضرورة استيعابه في إحدى المؤسسات التي تعنى بمثل هؤلاء الشباب.

و في حديثها ، أفادت أم إسلام أنهم قاموا بالتوجه لأكثر من مؤسسة و جهة رسمية، كالمحافظة و مدير الشرطة في جنين، و مستشفى بيت لحم، بالإضافة إلى الشؤون الاجتماعية،…