المشكلة عنا..


رحمة حجة 


المشكلة عنا (لا أعمم لكنها ظاهرة) انو الواحد، اذا بقراله كتابين او صفحة عالفيسبوك كلها حكم وشعر، بفكر حاله صار مثقف، واذا حضرلو برنامجين عالجزيرة او العربية بفكر حالو صار بفهم بالسياسة، وإذا حكى بالحرية والديمقراطية والتقدمية للمرأة بفكر حالو صار منفتح و "open mind" والأقشل من هيك.. انو مع كل هاي الأشيا بفكر حالو الصح وكل الناس غلط، ويبلش يهـِت عالناس اللي ما بشبهوه وبفكر انو الحياة احلى لو الكل يصير متله!.. 

والمشكلة عنا (لا أعمم لكنها ظاهرة) انو الواحد اذا لبس حطة وشاركلي بمظاهرة هون او اعتصام هناك بفكر حاله صار مناضل، وفجأة بصير يساري وحزب معارض ويسب عالمنظمة والفصائل، يا اخي انا معك انهم غلطوا كتير.. بس اذا بتقدر تعمل احسن من اللي عملوه في فترة معينة قوم واعمل بدل ما توخد بحالك مقلب! لا والأقشل من هيك بصيروا الناس اللي بمشوش معو خونة وجواسيس ومخابرات.. دخلك احمل سلاح اشوف وروح طخلي جندي عالحاجز وفرجيني عضلاتك؟!

والمشكلة عنا (لا أعمم لكنها ظاهرة) انو اذا الواحد بكتبله كلمتين وبعملولو اصحابه "لايك" عالفيسبوك بفكر حاله صار كاتب، وبروح وبعمل صفحة خاصة فيه ببداها قبل اسمه بكلمة "الكاتب" او "الشاعر" خف علينا حبيبي!! 

والمشكلة عنا (لا أعمم لكنها ظاهرة) انو الواحد قال بكونش عاجبه كل اللي بصير بالبلد وبعديها بروح بسافر قال يتعلم.. والتعليم بجر شغل.. وزواج وحياة.. وسنين.. وبصير يفتي بأوضاع البلد من برا، ويهت عاللي طالع واللي نازل، وبشكل حالة تعارض مع كل شي موجود في البلد.. وبعد 20 سنة بيجي وبرشح حاله للانتخابات.. هيك فجأة!! طيب وين كنت لما البلد خربانة؟ ولا الاصلاح كمان اله وقته وهسة رح نشوفه على ايد جنابك؟؟ 


... والمشاكل ما بتخلص!

تعليقات

‏قال جعفر حجير
معك بكل ما تقولين به
أشاركك الرأي بتدوينتي السابقة: رسالة من غبي
http://liddawee.blogspot.com/2011/10/blog-post_01.html
‏قال Ameer Sbaihat
مكنتش موافق اكثر من هس في حياتي ع انتقاد
كتبت ثورجي صيف شتاء في هيگ اجت علشان كنت بحاول اطرح المشكلة الي طرحتني
(والاقشل) من هيك مرحلة الافتاء

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

"لالا لاند".. التوقيت أم العمل المتميز؟

لماذا يجب "إيجاد" أزواج للأرامل والمطلقات؟

لهذه الأسباب لن تُنشر مجموعتي القصصية "سأقص شعري"